الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في الجمعة 37 | شعبنا متمسك بكافة الخيارات النضالية خلال مسيرته الثورية من أجل تحرير الأرض والمقدسات

ترويسة

تصريح صحفي

 

وجه الرفيق المهندس لؤي القريوتي مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في قطاع غزة التحية للجماهير الحاشدة التي

تشارك في الجمعة الـ 37 لمسيرة العودة وكسر الحصار “إنتفاضة الحجارة الكبرى”.

 

وأكد الرفيق القريوتي على أن شعبنا الفلسطيني يستخدم كافة الخيارات النضالية من أجل التحرر والعودة والتي إستخدم فيها الحجر والسكين والمقلاع والبندقية والصاروخ إضافة إلى المسيرات السلمية والبالونات الحارقة وأن شعبنا إزداد تمسكا بحق العودة والدفاع عن ارضه ومقدساته ولم يحد قيد انملة عن مبادئه وحقوقه رغم المؤامرات الصهيوأمريكية المستمرة مشيرا إلى مشروع القرار الأمريكي لإدانة وتجريم المقاومة والذي أسقطه أحرار العالم إنصافا لحق الفلسطيني في الدفاع عن أرضه وصد عدوان الإرهاب الصهيوني معتبرا ذلك صفعة جديدة في وجه امريكا وحلفائها وانتصارا يسجل لشعبنا ومقاومته ولكل أحرار العالم.

 

وتقدم الرفيق القريوتي من الرفاق في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالتهنئة الحارة بمناسبة الذكرى ال51 لانطلاقتهم، مثمنا دور الجبهة النضالي المقاوم وتمسكها بالمباديء الثورية.

 

مشيراً إلى أن مسيرات العودة مستمرة حتى تحقق أهدافها التي انطلقت من اجلها داعياً للمشاركة الواسعة في الجمعة 38 لمسيرات العودة وكسر الحصار “المقاومة حق مشروع”.

 

وإنها لثورة حتى تحرير الأرض والإنسان

 

المكتب الإعلامي – الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة – قطاع غزة

الجمعة 37 إنتفاضة الحجارة الكبرى

اضف رد