الأمين العام المساعد يؤكد حق العودة صلب القضية وتحرير اليرموك أولوية

الرفيق ابوجهاد طلال ناجي الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة

أكد الدكتور طلال ناجي الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في كلمة له أن «حق العودة هو صلب القضية الفلسطينية والتمسك به يضمن الطريق نحو النصر»، محذراً من أن «العدو الإسرائيلي يعمل بكل طاقاته من أجل شطب حق عودة الفلسطينيين إلى أرضهم وديارهم التي هجروا منها».
وأوضح الرفيق ابوجهاد طلال أن «سورية تتعرض لمؤامرة كبرى لأنها تتمسك بالحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني وترفض التنازل عن المقاومة وحق العودة»، مشيراً إلى أن «فلسطين جزء من سورية الكبرى، ونسعى ونعمل لعودة سورية الكبرى».
واعتبر ناجي أن «المؤامرة أصبحت أكثر وقاحة عندما تم استهداف المخيمات الفلسطينية، من مرتبطين بالأجندة الصهيونية التي تريد شطب حق العودة».
وأوضح أن دخول داعش إلى مخيم اليرموك يهدف إلى جعله منطلقاً إلى دمشق، لافتاً إلى أننا «اكتشفنا شبكة أنفاق كبيرة بارتفاع مترين ونصف المتر وعرض مترين تمتد إلى خارج المخيم، وأن الرئيس الأسبق للمجلس الوطني السوري المعارض جورج صبرا، قال: إنه «لا يحق لأحد أن يطالبنا بالخروج من المخيم فهو أرض سورية وهو طريقنا إلى دمشق».
وأضاف الرفيق ابوجهاد طلال : «نحن تصدينا للمؤامرة من أجل حماية هذا البلد العزيز ونسيطر على 40 بالمئة من المخيم ونطمح إلى السيطرة على المزيد ومنعنا هؤلاء الإرهابيين من استخدام المخيم مقراً وممراً إلى دمشق».
وشدد الرفيق ابوجهاد طلال على أنه «من دون سورية قوية صلبة لن تعود فلسطين ونصر سورية هو نصر لفلسطين».

اضف رد

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com